النقابة تحل مشكلة عمال ميانامار في مصنع الجمل

عمان – توصلت النقابة العامة للعاملين في صناعة الغزل والنسيج والالبسة الى توافق مع ادارة شركة مصنع الجمل/الكرك تضمن حل الخلاف الذي قام بين الادارة وعمال من ميانامار والذي ادى لتوقف هؤلاء العمال عن العمل احتجاجا على فصل عدد من العاملات دون سبب

وقام رئيس النقابة الزميل فتح الله العمراني والزميل نائب الرئيس خالد العمراني وعدد من مفتشي مديرية العمل في محافظة الكرك ومترجمين خاصين اصطحبتهم النقابة للترجمة الى اللغة البورمية والصينية، بزيارة الى مصنع الجمل الواقع في محافظة الكرك

حيث جاءت الزيارة إثر توقف العمال عن العمل ما بات يهدد بإغلاق المصنع وتسريح ٢٦٦ عاملة وعامل من الجنسية الميانامارية

علما بأن التوقف حصل بسبب قيام إدارة المصنع بفصل عدد من العاملات المشرفات كانوا بمثابة حلقة وصل بين ادارة الشركة والعاملات، وجرت عملية الفصل دون ابداء الأسباب ما دفع باقي العاملات للتضامن مع زميلاتهن المفصولات والتوقف عن العمل مطالبين بالعودة الى ديارهم

وعلى إثر توقف العمال عن العمل تحركت النقابة الى محافظة الكرك حيث موقع المصنع للوقوف على أسباب الفصل والوصول الى حلول دون اي مساس بحقوق العمال وإعادة العمال لأعمالهم، ولهذه الغاية التقت النقابة مع العمال واستمعت لوجهات نظرهم وموقفهم من الاستمرار في العمل او العودة لديارهم او الانتقال لمكان اخر، فكان الراي الموحد للعمال رغبتهم بالعودة لوطنهم

وبعد الاجتماع مع العمال التقت النقابة بإدارة الشركة ووضعت على طاولتها ما تم التوصل اليه مع العمال وتأكيد النقابة على حق العمال في الحصول على مستحقاتهم في الشركة وفي الضمان الاجتماعي ومنحهم حقوقهم العمالية كاملة وحجز تذاكر الطيران على نفقة الشركة لتامين عودتهم الى بلادهم

وبعد نقاش طويل وافقت الشركة على مطالب النقابة والعمال وتم التوافق على تسديد كامل حقوق العمال والحجز لهم للعودة لبلدهم في الشهر المقبل (تشرين اول)

وابلغت النقابة بعد التوصل لتوافق لحل الخلاف المنظمات الدولية كمنظمة العمل الدولية / مشروع عمل أفضل، والاتحاد الدولي للصناعات ووضعتهم بصورة ما جرى وحل الخلاف والاتفاق الذي توصلت اليه النقابة